أنت متواجد في : الرئيسية الحرف القديمة صناعة العرق

صناعة العرق

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

صناعة العرق

يقوم  أهالي عين حلاقيم في  بجمع العنب و عصره بأوعية كبيرة و من ثم  وضعه في براميل.و يتم تحريكه  مرتين أو ثلاث مرات في اليوم مع الحرص على إغلاق البرميل بشكل محكم ليتم التخمر بشكل جيد  وذلك  لمدة 21 يوم  .

تسمى الأداة التي تستخدم في صناعة العرق (الكلكة ) والمتداولة بين اهالي القرية باسم الكركة  وهي عبارة  عن جهاز تقطير مصنع بشكل يدوي .

الكلكة: تتألف من أربعة أقسام رئيسة

1_ وعاء نحاسي كبير (الدست _ الحلة )

2_ القمع

3_  الغطاء العلوي ( الطاسة )

4_ القصبة

ويتم الحصول على العرق بثلاث مراحل متتالية

المرحلة الأولى :

يوضع مزيج العنب المتخمر في الدست  ويتم تسخينه حتى يبدأ بالغليان ويصعد البخار عن طريق القمع ليصطدم بالطاسة ذات السطح البارد نتيجة تبريدها

بالماء فتبدأ قطرات الكحول الناتجة عن البخار المتصاعد بالظهور على السطح الداخلي من الطاسة لتنتقل عن طريق القصبة إلى اوعية الجمع

المرحلة الثانية : يعاد تكرار العملية ذاتها بوضع الكحول الناتج من العملية السابقة بدلا من مزيج العنب

وتكرا مرتين او أكثر لتنقية الكحول

المرحلة الثالثة : ويتم أيضا في المرحلة الأخيرة مزج الكحول الصافي الناتج من المرحلة الثانية بكمية من اليانسون وتكرر عملية التكريك السابقة حتى نحصل

على العرق الصافي0

و ما زالت هذه الحرفة موجودة إلى يومنا هذا .وأجمل ما فيها هو اجتماع الجيلين الشبان بنشاطهم و حماسهم و المسنين بخبرتهم و حكمتهم .

و بصحة الجميع  كاسكون

____________________________________

إعداد  :  فريق الموقع بتوجيه السيد صراع حنون

تم التحديث فى ( الخميس, 10 يونيو 2010 00:20 )